قديم 06-16-2017, 05:21 AM   #1
kamal
عضـــو جديـــــد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2017
المشاركات: 5
Post http://www.essanet.org/fatawa/index.php

السلام عليكم
ارجوان تساعدوني بنصحكم
أنا شاب كت مقبل على خطبت فتاة تكبرني بثلاث سنوات
يشهد ربي اني قررت خطبتها لمستواها الثقافي والديني وبحكم انها طالبة حاصة على شهادة ليسانس في الشريعة
ورايت فيها اللباس الشرعي وما شابه
صليت استخارة اول امس
لأكتشف بعدها مباشرة انها مدمة على العادة السرية
فماذا تقدمون كنصيحة لي
هل هذه إشارة من عند الله لأتركها
أرجو أن تنصحوني
بارك الله فيكم

kamal غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-21-2017, 08:16 PM   #2
الشيخ عيسى
المشـــــرف العــــام
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: دومة الجندل
المشاركات: 16,830
افتراضي

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين ونسأل الله لنا ولكم الثبات والتوفيق
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أنت تقول أنها ذات دين وأخلاق ومستوى تعليمي ممتاز ولكن اكتشفت أنها تعمل العادة السرية فكيف اكتشفت ذلك ؟ ومن ثم لو كانت تعملها لا يمنع من الزواج لما ذكرته من أخلاق ودينها .

الشيخ عيسى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-23-2017, 12:24 AM   #3
kamal
عضـــو جديـــــد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2017
المشاركات: 5
افتراضي الرد

اكتشفت ذلك من خلال دخولي على حسابها الالكتروني وتأكدي من أنها تتابع الفيديوهات الإيباحية

kamal غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-23-2017, 12:32 AM   #4
kamal
عضـــو جديـــــد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2017
المشاركات: 5
افتراضي

اكتشفت ذلك من خلال اطلاعي على حسابها الاليكتروني اكتشفت انها تتابع فيديوهات ايباحية

kamal غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-01-2017, 10:51 AM   #5
الشيخ عيسى
المشـــــرف العــــام
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
الدولة: دومة الجندل
المشاركات: 16,830
افتراضي

الحمدالله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين ونرحب بك ونسأل الله لك الثبات والتوفيق أما الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
عليك بالإستخارة فإن الإستخارة سنة في حق من هم بأمر من الأمور فإنه يشرع له أن يصلي ركعتين من غير الفريضة بدليل مارواه الإمام البخاري رحمة الله عن جابر بن عبدالله رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إذا هم أحدكم بأمر فليصل ركعتين ثم ليقل : اللهم إني أستخيرك بعلمك واستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم فإنك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر ويسمي حاجته خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري عاجله وآجله فاصرفه عني واصرفني عنه واقدر لي الخير حيث كان ثم أرضني به )
ومن هذا إذا حصل للمسلم هم في أمر هل يفعله أو لايفعله فله أن يستخير
ومن هذا إذا حصل للمسلم هم في أمر هل يفعله أو لايفعله فله أن يستخير والذي يظهر لي أنه يكتفي بإستخارة واحدة ويقدم على مااستخار فيه ثقة بالله عزوجل
لكن لايصلح أن تستخير في أمور لابد من فعلها أو لابد من تركها
ثم على المستخير أن يقدم على الشيء الذي أراده ثقة بالله وتوكلاً عليه والدعاء قيل يكون بعد التشهد قبل السلام وقول آخر يكون بعد
الركعتين والسلام منهما وهذا الذي أميل إليه وله رفع يديه أوعدم ذلك وله أن يفعل ذلك بعد سنة من النوافل لأن الرسول صلى الله عليه وسلم يقول ( من غير الفريضة ) ولامانع ان تستشير
الشيخ عيسى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
كمال


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:35 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.0
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.